منوعات

بالصور حقائق صادمة عن ميا خليفة
بالصور حقائق صادمة عن ميا خليفة

ميا خليفة (بالإنجليزية: Mia Khalifa) وهو اسمها الفني، ولدت باسم ميا كاليستا (من مواليد 10 فبراير 1993) هي ممثلة إباحية لبنانية حاملة للجنسية الأمريكية، كانت تسكن بلبنان وفي عام 2000 انتقلت مع عائلتها إلى الولايات المتحدة حيث سكنت في مقاطعة مونتغومري في ولاية ماريلاند، ثمّ تركت عائلتها وانتسبت إلى جامعة تكساس في إل باسو حيث تخرجت بدرجة بكالوريوس في التاريخ.



نبذة شخصية

كانت ميا تعمل في مطعم للوجبات السريعة المحلية وهناك تعرّفت على شخص أمريكي تزوجت منه، متّخذة اسما جديداً لها ميا كاليستا؛ وتشير المصادر إلى انّها “تزوجت رجلاً أمريكياً عن عمر 18 عاماً للحصول على الجنسية الأميريكية، وهو من ساعدها العمل في تمثيل الأفلام الاباحية”. كما أعلنت صحيفة واشنطن بوست انفصالها عن زوجها، واتخاذ مدير أعمالها عشيقاً لها. صرّحت أنها “تكره اللبنانيون والعرب” وتقول بأن “العرب أكثر أمّة غريبة في الشرق الأوسط، ولم أعد أحبّ الاقامة في لبنان”، وكتبت بتاريخ 16 يناير 2015 بأنه أمرٌ “عاديّ” أن تظهر في أفلام إباحية ومرتدية اللباس الإسلامي التقليدي للإناث والحجاب “، مبرّرة ذلك “بأنه لا ينبغي اعتبار هذا التصرّف مهيناً للإسلام، كما أنّ أفلام هوليوود تصوّر المسلمين بطريقة سلبيّة ومسيئة لهم أكثر ممّا يدعي البعض بأّنّها تفعل”. في مقالة لها مع البي بي سي ذكرت أنّه على الرغم من أن أسرتها كاثوليكية، الاّ أنها لم تعد تمارس الكاثوليكية.


أعلنت ميا خليفة في يوليو 2016 في مقابلة لها مع صحيفة واشنطن بوست، أنها قامت في العمل في مجال الأفلام الإباحية لمدة ثلاثة أشهر، وأنها تركت هذه الصناعة منذ أكثر من عام، وبدأت في العمل في "وظيفة طبيعية 

أكثر". وقالت "أعتقد أنه كان مرحلة متمردة. لم يكن هذا المجال مناسبًا بالنسبة لي".




عائلتها

أسفت عائلة الأميركية اللبنانية الأصل ميا خليفة التي تمّ التداول باسمها بعدما حلت في المركز الأول على موقع بورن هاب، أن تتباهى المدعوة ميا بتصرفاتها اللاأخلاقية وقالت العائلة في بيان أنها تأسف عن تصرفاتها اللاأخلاقية، إننا ربما ندفع ضريبة الاغتراب والبعد من الوطن، حيث أولادنا يندمجون في المجتمعات التي لا تشبه بيئتنا وتقاليدنا وعادتنا. لذا نشدد على اننا براء من تصرفاتها التي لا تعكس لا ايمان عائلتها ولا تربيتها وجذورها اللبنانية الاصيلة، ونتمنى ان تعود عن ضالتها عودة "الابن الشاطر"، فصورتها لا تشرف لا عائلتها الصغيرة ولا موطنها الأم لبنان" وأعلن زوج ميا خليفة إنّه يتعامل مع مهنة زوجته على أنّها مجرّد عمل، وهو يعتبر أنّها تضحّي بمستقبلها وتقوم بعملٍ نبيل لتأمين لقمة العيش لهما.


03 فبراير 2018 1025 قراءة

هاشتاغ

التعليقات